رواية سيلا الليل الجزء الأول بقلم/ ميادةمأمون

أرغب في متابعة القراءة

الصفحة التالية
موقع أيام نيوز

الخامس عشر اغلق الهاتف مع جده وحاول الاتصال بها ليجد هاتفها مغلق حاول الاتصال بها عبر النت ربما تكون جالسه امام جهاز الحاسوب خاصتها لم يصل الى شيء ايضا ليدق قلبه بشده خوفا علي صغيرته اتصل علي امير ربما يكون في القصر حتي يصل اليها امير الو يا ليل عامل ايه حمدلله علي السلامه ليل بطل رغي يا امير واسمعني انت فين دلوقتي امير انا كنت في الشركه ومروح علي القصر دلوقتي ليه خير ليل امير انا بحاول اكلم سيلا ومش بترد ولا فون ولا نت اول ماتوصل كلمني فيديو روحلها وخليني اشوفها امير حاضر بس هي ممكن تكون نايمه ولا حاجه ليل يا غبي ابعت سجي ولا لارا تشوفها الاول وطمني حتي لو نايمه كلمني يا أمير فاهم امير يا عم بطل شيتمه بقي حاضر يا سيدي يلا سلام ليل اقفل يلا سلام  ليغلق الهاتف وجلس في انتظار مكالمته علي اعصابه وصل الاخر الي القصر بسيارته واغلقها ودلف الي داخله ليجد سجي في وجهه امير بتعملي ايه يا اخرة صبرني يا حبيبتي سجي ايه دي تورته الفرح يا امير وانا مأكلتش منها خالص اميرتورتة الفرح طيب قوليلي هي سيلا فين سجيفي الجناح بتاعهم ماخرجتش منه خالص وبردو قاعده وماسكة قميص ليل وساكتة كده مش عارفه ليه امير طب بقولك ايه يا حبيبتي تعالي نطلع نشوفها عشان ليل عايز يطمن عليها ومش عارف يوصلها سجي اه ماهي قافله موبايلها وقالت مش عايزه تكلمه اميرايه غريبه دي ليه بقي سجيماعرفش هي قالت كده وبس ليتصل امير به ويخبره ما قالته له زوجته ليلانا عارف هي عملت كده ليه افتح الكاميرا يا أمير من غير ما تقولها واطلع خليني اشوفها ليصعد امير هو وسجي اليها دلفو من الباب وجدوها جالسه علي الفراش صامته ومازل قميصه في يدها فتح امير الكاميرا حتي يتمكن الاخر من رؤيتها ليعتصر قلبه الما علي منظرها سجي سيلا انتي لسه قاعده زي مانتي يا حبيبتي من غير اكل قومي كده فرفشي وتعالي اقعدي معانا سيلا سيبيني يا سجي مش عايزه حاجه ومش عايزه اقعد مع حد امير طب ماشي مش عايزه تقعدي معانا خليكي قاعده هنا بس ليه مش عايزه تاكلي سيلا مش ليا نفس يا امير انا اصلا اكلتي ضعيفه لتسمع صوت عبر الهاتف وتنظر بأتجهه ليل سيلا سيلا?? امسكت سجي الهاتف من يد امير وعدلت وضع الكاميرا من خلفيه الي اماميه والقته علي قدمها ثم اتجهت للخارج هي وامير ليل وحشتيني ليه قاعده كده سيلا? ليل ردي عليا وكلميني مش تفضلي قاعده ساكته كده مش عايزه تاكلي ليه سيلا ماعرفش ومش ليك دعوه بيا  ليل طب لما انا مش ليا دعوه بيكي ماسكه قميصي كده ليه سيلا ليل طب عشان خاطري مش تخوفيني عليك وانا بعيد عنك سيلا لو كنت پتخاف عليا صحيح كنت أخدتني معاك ليل انا مش بخاف عليكي ياروحي ده كنت هاتجنن عليكي  وانا شايف بس الخۏف باين علي وشك ومش رديت اخليكي تيجي معايا عشان كنتي هتقبالي الحيوان فهد ده هنا تاني سيلاليه مش كنت هاتعرف تحميني منه طب اهو جيه هنا وانت مش موجود وطلع انه كان متفق مع جدك وانت سيبتني وسافرت  ليل يا حبيبتي والله ماعرفت انه كان متفق هو وجدك عليا الا لما شوفته وضړبته النهارده تاني سيلا والنتيجه في النهايه ايه انت هاتفضل بعيد عني شهرين عشان افكر زي ما بتقول مش كده ليل لاءه لوعرفت اخلص شغلي بدري هانزل علطول إنشالله حتي هاجي اخدك وارجع تاني سيلا ليه مش هاتسيبني افكر زي ماقولت ليل تفكير ايه بقي ما الدنيا كلها عرفت انك مراتي وحبيبة قلبي كمان افتحي النت واقري الاخبار سيلا يعني هاتيجي امتي تعالى بكره خدني ليل حاضر يا روحي في اقرب فرصه هاجي علطول واخدك معايا  ليهتف پغضب وهو ممسك بالهاتف ويقرء منه الاخبار ويتكلم معها من شاشة اللاب توب ليل ينهار اسود ايه اللي مكتوب ده سيلا في ايه



أرغب في متابعة القراءة